النداء ينفي إلتحاق 'الهاشمي الحامدي' ويعتبرها إشاعة تندرج ضمن حملة تشويه تقودها هذه الأطراف ! - Tunisia Today - تونس اليوم

Français | عربي

- إعلان -

النداء ينفي إلتحاق 'الهاشمي الحامدي' ويعتبرها إشاعة تندرج ضمن حملة تشويه تقودها هذه الأطراف !



تونس اليوم - قسم الأخبار: نفى المنسق العام لحركة نداء تونس رضا بلحاج ما تم تداوله، بخصوص انضمام الهاشمي الحامدي للحزب، نفيا قاطعا.
وأوضح خلال استضافته في "راديو إكسبراس" اليوم الخميس 18 أكتوبر 2018، أن لا مفاوضات جارية مع الحامدي أبدا، وأن هذه الإشاعات هدفها تشويه النداء واتهامه بالشعبوية.

كما أكد القيادي بحركة نداء تونس منجي الحرباوي، أن ما راج حول وجود مشاورات بين حزبه وحزب تيار المحبة برئاسة الهاشمي الحامدي لا أساس له من الصحة.. ونفى أي علاقة تربط حركة نداء تونس سواء مع الهاشمي الحامدي نفسه أو المبادئ التي يقوم عليها حزبه، لتقوم بمشاورات في إطار الاندماج، على حدّ قوله، لافتا إلى أن "الحركة اختارت اتباع المسار الوطني ومواصلة النضال من أجل تاسيس حزب قادر على تحقيق التوازن الحقيقي واستقرار المشهد السياسي على القاعدة الديمقراطية التي تتطلب كتلا سياسية قادرة على التنافس من اجل مناخ ديمقراطي مستقرّ ومستمرّ".

وقد إعتبر الحرباوي أن مثل هذه الإشاعات والمغالطات تندرج في إطار حملة التشويه الممنهجة التي تقودها "أطراف معلومة" ضدّ نداء تونس منذ مدّة من داخل الحزب وخارجه، واستعملت فيها كل الوسائل لمحاولة "ترذيل" كل ما هو إيجابي تقوم به الحركة.
يتم التشغيل بواسطة Blogger.